التجارب مع كيبون

اقرأ عن تجارب الزبائن من أطباء و شخصيات عامة معروفة ضمن مجالات مختلفة، كالمدرسة، الرياضة، مكان العمل و العلاج الصحي.

Kategorien Auswahl (Reset)

kybun Opinions

فرانز هينزر,بطل العالم بسباق الانحدار ومدرب تزلج سويسري

أعتقد أنه من المهم جداً اكتساب قاعدة راسخة و محاولة الإنخراط في الكثير من التدريب باستعمال تمارين مختلفة. باستعمال الكيبوت يمكنك التركيز على نقاط محددة و تقوية العضلات في القدمين - العضلات العميقة - و بالتالي يمكن فعل الكثير لتجنب المشاكل.

فرانز هينزر,بطل العالم بسباق الانحدار ومدرب تزلج سويسري

Dr. med. Christian Sommer, Facharzt für Orthopädische Chirurgie, Luzern, Schweiz

Aus der täglichen klinischen Erfahrung ergeben sich viele Anwendungsbereiche für den kyBoot, beispielsweise bei Instabilität des Rückfusses, wo am lateralen Fussbereich viele kurze, aber auch lange Muskeln verlaufen. Dieses Sehnenspiel kann durch den kyBoot gut trainiert werden.

Dr. med. Christian Sommer, Facharzt für Orthopädische Chirurgie, Luzern, Schweiz

Dr. med. Markus Müller, Facharzt für orthopädische Chirurgie, Luzern, Schweiz

kyBoot fördern das Gleichgewicht und aktivieren die Muskulatur von den Zehen bis in den Rücken: Sie sind hilfreich in der Behandlung von Fersen- und Vorfussschmerzen und werden gerne zur unterstützenden Behandlung bei Achillessehnen- und Rückenschmerzen eingesetzt.

Dr. med. Markus Müller, Facharzt für orthopädische Chirurgie, Luzern, Schweiz

البروفيسور كريستيان غابلر, أخصائي جراحة الرضوض الناتجة عن الحوادث و الإصابات الرياضية

الكيبوت يعني أنه بامكانك المشي على الأسطح القاسية.ان النعل الطري و غير الثابت لطيف على المفاصل.,يمرن العضلات,يحسن توازنك و يحرض المستقبلات في القدم. من منظور طبي,أوصي بالكيبوت خاصة للمرضى الذين يعانون من وقفة رديئة أو مشاكل في الركبتين

البروفيسور كريستيان غابلر, أخصائي جراحة الرضوض الناتجة عن الحوادث و الإصابات الرياضية

الدكتور كونراد بيرر,اس جي اس ام كبير أطباء الجراحة و الطب الرياضي (لوسيرن)

إن تحفيز الإحساس العميق(احساسنا بتحركات الجسد بالصلة بوضعيته) و تمارين التحفيزمهمة جداً لتجنب الإصابة. إن الكيبوت هو أداة فعالة لهذا النوع من جلسات التمرين,فهو مريح و بالإمكان انتعاله كل الوقت.مما يعني أنك ستكون منهمك بما يشبه التمرين المستمر دونما الحاجة إلى بذل الجهد.في الوقع تمكنت من تجربة أثره بنفسي, من دون الخضوع لأي علاج خاص و بمجرد انتعال الكيبوت,تمكنت من شفاء التهاب الوتر(العرقوب),إن النعل غير الثابت مكنني من تقوية العضلات المثبتة لمفاصل الكاحل متحملا العبء عن بقية عضلاتي المنهكة. أوصي باستعمال الكيبوت بعد إصابات الأطراف السفلية.للأعمال التي تتطلب الوقوف,للرياضيين و المسنين لتجنب السقوط.

الدكتور كونراد بيرر,اس جي اس ام كبير أطباء الجراحة و الطب الرياضي (لوسيرن)

ايريكا ايغينبرغر, عاملة بريد

" منذ يونيو 2009 و أنا أرتدي الكيبوت كلما أتيح لي ذلك في عملي كعاملة بريد و في وقت فراغي. أعاني بالكاد من أي ألم في الظهر وعروق الدوالي أصبحت ذكرى سيئة. أنا سعيدة و لم أعد أحب المشي في أي حذاء آخر."

ايريكا ايغينبرغر, عاملة بريد

سيمون نيتزل / المسؤول الإعلامي في مصرف سانت غالين

"في بنك سانت غالين,تلعب العناية الصحية دوراً هاماً. إن طاقماً يتمتع بصحة جيدة, لا يشعر بأنه أفضل  و أكثر لياقة فحسب, بل أكثر حماساً للعمل و يؤدي عمله أقضل. أحد العناصر الرئيسية للصحة في مكان العمل في بنك سانت غالين هو محطات العمل المريحة التي أنشأناها باستخدام الكي باوندر."

سيمون نيتزل / المسؤول الإعلامي في مصرف سانت غالين

جيل تسكودي,ممثل

أنا مدمن على الكيبوت.هذا الحذاء يحول حتى الخامل الكسول إلى رحالة نشيط. إنه ممتع, كأن القدم ملفوفة بنسيج قطني بالإضافة إلى نعل مهتز و لكن مستقر في الوقت عينه. لقد ارتديته يوميا لمدة شهر و لم أعد أطيق الإبتعاد عنه. أنا أعرف مقولة "الكلب هو أحسن صديق للإنسان" ولكن الآن أعرف أيضا " أن الحذاء هو أفضل صديق للإنسان" أنا سعيد بالثقة به كوسيط بين أقدامي و الأرض.

جيل تسكودي,ممثل

والتر كيلر, متقاعد

" ابلغ من العمر 74 عاماً و أنا رحالة شديد الحماس. ارتديت الكيبوت لأول مرة في رحلتي الأخيرة لمسافة 250 ميلاً من المشي قرب الحدود الفرنسية. كان المشي ممتعاً,ألم الركب أصبح شيئاً من الماضي. تفاجأت بشكل خاص كم أصبح المشي على الأسفلت لطيفاً و ممتعاً. أستطيع أن أشعر كيف يقوي الكيبوت العضلات في ساقي و قدمي. الآن أرتدي دائماً صندلي أو الكيبوت."

والتر كيلر, متقاعد

بيبي ويرز - المغني الرئيسي في فرقة الروك دادا انتي بورتاس

غالبا ما أعاني من الآم الظهر,لذا أرتدي الكيبوت كلما استطعت. أنا أحب هذا الحذاء الطري و المرن,فهو مريح بشكل مدهش.

بيبي ويرز - المغني الرئيسي في فرقة الروك دادا انتي بورتاس

جوزيف مارها, اتش سي دافوس

عندما جربت الكيبوت للمرة الأولى لم أصدق كم كان مريحاً. و بعد عدة أسابيع من ارتداءه أدركت انه ليس فقط مريح بل و فعال أيضاً. لقد أراحني من ألم الظهر الرفيق الدائم لأي رياضي محترف. لم يعد باستطاعني خلعه من قدمي.

جوزيف مارها, اتش سي دافوس

الأمير ألبيرت - أمير موناكو

يرتدي أمير موناكو البيرت حذاء الكيبوت. لقد أثار الكيبوت إعجاب الأمير الودود فوراً, و أبهره بشعوره الفريد.

الأمير ألبيرت - أمير موناكو

الدكتور اندرياس غوزيل كوبينبرغ, رئيس المركز الطبي الأولمبي السويسري, المدير الطبي لعيادة كروس في بازل

"عملي كطبيب رياضي لفريق التزلج الكندي أعطاني الفرصة لإختيار الكيبوت في الإستعمال اليومي وخلال الأنشطة الرياضية الخفيفة. لقد بهرني مفهوم الكيبوت. إن المشي فيه ممتع وفوق هذا ينشط الجسد جداً. يمكنك الشعور أن النعل ماص جيد للصدمات ويتحرك في كل الإتجاهات, لكن لا تشعر معه أبداً بعدم الثبات أو عدم الراحة. أنا أعاني من مشاكل في القدم, وبما أني أعاني من قوس مرتفع فإن باطن القدم غالباً ما يتحمل ثقل كبير. ناسب الحذاء شكل قدمي واحتياجاتها منذ البداية وأصبح بإمكاني انتعال حذاء من غير نعل باطن لأول مرة منذ عدة سنوات"

الدكتور اندرياس غوزيل كوبينبرغ, رئيس المركز الطبي الأولمبي السويسري, المدير الطبي لعيادة كروس في بازل